الثلاثاء 30 مايو 2017

رئيس التحرير: محمد عبدالله الغامدي- ترخيص رقم ج إ 1634

صحيفة إنجاز الإلكترونية



الأخبار
أخبار محلية
واكد: استقلال الجنوب إذا هاجم الحوثي مأرب
إنجاز ـ سكاي نيوز عربية :
11-02-2015 15:19
 
 
 
 

واكد: استقلال الجنوب إذا هاجم الحوثي مأرب


قال رئيس الكتلة البرلمانية الجنوبية فؤاد واكد في تصريح خاص لسكاي نيوز عربية أنه في حال بدأت جماعة الحوثيين الحرب على محافظة مأرب فإن الجنوب اليمني سيعلن نفسه "دولة مستقلة حرة".

من جانب آخر، أعلنت 6 كتل في البرلمان اليمني رفضها لما سمي بـ"الإعلان الدستوري" واعتبرته استكمالاً للانقلاب على الشرعية الدستورية والمبادرة الخليجية.

واعتبرت الكتل الست في بيان مشترك في أعقاب اجتماعها إعلان الحوثي "إجهاضاً لمسار العملية السياسية وتعميقاً للأزمة ويشرع لتشظي الوطن وتمزيق نسيجه الاجتماعي ووحدته الوطنية وعزل اليمن إقليمياً ودولياً.

وجاء في البيان الصادر عن الكتل البرلمانية "ندعو جماعة الحوثي إلى إلغاء إعلانهم الدستوري وكل ما ترتب عليه لتجنيب الوطن ويلات الكوارث التي بدت مؤشراتها واضحة على الواقع".

والكتل الست الموقعة على البيان هي كتلة التنظيم الوحدوي الشعبي الناصري وكتلة الحزب الاشتراكي اليمني وكتلة التجمع اليمني للإصلاح وكتلة المستقلين وكتلة العدالة والبناء وكتلة التضامن.

وقالت تلك الكتل إنها ترفض الدعوة الموجهة لأعضاء مجلس النواب للالتحاق والانضمام إلى ما سمي بالمجلس الوطني.

كما دعت الكتل البرلمانية رئيس مجلس النواب وهيئة رئاسته ورؤساء جميع الكتل البرلمانية لعقد اجتماع لمناقشة ما يجب عمله تجاه الأحداث الجارية وبأسرع وقت ممكن.

وكانت قوى سياسية يمنية رفضت الاثنين الحوار مع الحوثيين بعد صدور الإعلان الدستوري.

بالمقابل قال عبد الملك الحوثي زعيم جماعة "أنصار الله" الحوثية إنه ليس هناك مبرر لأي طرف لأن يتعاطى بسلبية مع "الإعلان الدستوري".

وهاجم الحوثي في خطاب تلفزيوني حزب الإصلاح واتهمه بمحاولة "إثارة الفتن والقلاقل"، وقال إنه يستغرب موقف ذلك الحزب مما سمي بـ"الإعلان الدستوري" الذي اعتبره قراراً حكيماً لم يستهدف رئيس البلاد عبد ربه منصور هادي ولا رئيس الوزراء بحاح اللذين أعلنا استقالتهما في وقت سابق.

وكانت القوى السياسية اليمنية وجماعة الحوثي استأنفت الثلاثاء الحوار برعاية مبعوث الأمم المتحدة جمال بن عمر، من أجل الخروج من الأزمة السياسية التي تفاقمت بعد انقلاب الحوثيين على السلطة الشرعية.

ونقل مراسلنا في اليمن عن مصادر سياسية القول إن المفاوضات التي جرت مساء الاثنين، بعد انسحاب ممثل الحزب الناصري احتجاجا على تهديد ممثل الحوثي، عادت إلى النقطة التي تم التوقف عندها الخميس الماضي، أي قبل إعلان الحوثيين ما يسمى بالإعلان الدستوري.


 
  
 

         



تعليقات الفيس بوك

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google


تقييم
0.00/10 (0 صوت)

مساحة اعلانية

 
 

إنجاز فيس
 
 

إنجاز تويت


المشاركات والتعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل الرأي الرسمي لصحيفة " إنجاز " الإلكترونية بل تمثل وجهة نظر كاتبها

 

Copyright © 2017 enjjaz.com - All rights reserved