الأحد 25 يونيو 2017

رئيس التحرير: محمد عبدالله الغامدي- ترخيص رقم ج إ 1634

صحيفة إنجاز الإلكترونية



الأخبار
أخبار محلية
العصيمي يختتم حملة (يا أغلى وطن) بالدوادمي
إنجاز ـ سمير الزهراني :
09-01-2015 02:12
 
 
 
 

العصيمي يختتم حملة (يا أغلى وطن) بالدوادمي


اختتم فضيلة مدير عام فرع الرئاسة العامة لهيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر بمنطقة الرياض الشيخ محمد العصيمي، ظهر اليوم الخميس فعاليات حملة (يا أغلى وطن) والتي نظمتها هيئة محافظة الدوادمي.
وقد بدئ الحفل المعد بهذه المناسبة بتلاوة آيات من القرآن الكريم، تلا ذلك كلمة لرئيس هيئة محافظة الدوادمي المشرف على الحملة الشيخ سعد الحمادي، دعا فيها الله عز وجل أن يشفي خادم الحرمين الشريفين وأن يلبسه لباس الصحة والعافية.

وبين الحمادي أن الأمن مطلب شرعي ضروري تحتاجه كافة الشعوب والأمم، يتحقق به حفظ الضروريات الخمس، مؤكداً أننا في هذه الدولة المباركة ننعم بنعمة الأمن والإيمان حيث أسس الملك عبدالعزيز رحمه الله الدولة على أسس الأمن (التوحيد، وإقامة شرع الله، وجمع الكلمة) وعلى ذلك سار أبناؤه البررة من بعده، حتى عهد خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز.
وأكَّد على وجوب الحفاظ على أمن هذا الوطن ومكتسباته، وبذل كافة الأسباب في سبيل حمايته، وتحذير المواطنين من الإرهاب وأضراره، وتأمين أفكار شبابه من الأفكار الضالة الهدامة، مبيناً أن ذلك الفكر الضال وما ينتج عنه من أثار سيئة، وعواقب وخيمة، منكر يجب إنكاره والتحذير منه.

وأضاف: واليوم نختتم فعاليات الحملة بعد أن حققت الأهداف المنشودة بفضل الله ثم بتعاون الجميع من مسؤولين ومواطنين وتوجه بالشكر لله تعالى أولاً على توفيقه، ثم لمعالي الرئيس العام الشيخ الدكتور عبداللطيف آل الشيخ على دعمه ومتابعته للحملة وتوجيهاته بتوفير كل ما تحتاج من متطلبات، كما توجه بالشكر لسعادة المحافظ الأستاذ مران بن قويد، وفضيلة مدير عام فرع الرئاسة العامة بمنطقة الرياض الشيخ محمد العصيمي على توجيهاته السديدة، وشكر رؤساء الدوائر الحكومية والمواطنين على تعاونهم في إنجاح هذا العمل المبارك، سائلاً الله أن يحفظ بلدنا وأن يديم علينا نعمة الأمن والإيمان وأن يحفظ ولي أمرنا وولي عهده وولي ولي العهد.

ثم ألقى مساعد رئيس هيئة محافظة الدوادمي المدير التنفيذي للحملة الشيخ عبدالرحمن السدر، كلمة استهلها بشكر الله عز وجل، ثم شكر معالي الرئيس العام الشيخ الدكتور عبداللطيف آل الشيخ، الذي دعم وذلل كافة الصعوبات حتى تم تنفيذ هذه الحملة.

كما وجه شكره لفضيلة وكيل الرئيس العام للشؤون الميدانية الشيخ الدكتور فهد الخضر وفضيلة مدير عام فرع الرئاسة العامة بمنطقة الرياض الشيخ محمد العصيمي وفضيلة مدير عام الإدارة العامة للتوعية والتوجيه بالرئاسة العامة الشيخ نايف العساكر، على جهودهم المتواصلة في هذه الحملة.
وشكر السدر سعادة محافظ محافظة الدوادمي الأستاذ مران بن قويد على الحرص غير المستغرب من سعادته في الرقي بالمحافظة وإبراز جهود الجهات فيها، وشكر مسؤولي المحافظة.
بعد ذلك شاهد الحضور فلماً تعريفياً بالحملة بين أهدافها.

ثم ألقى الدكتور سامي خياط، كلمة أهالي المحافظة، بين فيها أن من أعظم نعم الله علينا نعمة الإسلام والإيمان ونعمة الأمن والاستقرار والرخاء ولزوم جماعة المسلمين وإمامهم.
وبين أن من شكر النعم الاعتراف بها واستشعارها وأداء حقها، مشيداً بما قام به الملك المؤسس عبدالعزيز بن عبدالرحمن –رحمه الله- من جمع الكلمة وإظهار شعائر الإسلام وتوطيد الأمن.

وأوضح أن من رعاية الدولة لهذا الدين وإقامة شعائره اهتمامها بشعيرة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر، وجهاز الهيئة الذي له مسؤوليات جسيمة في حفظ الأمن وحماية الدين من كافة مظاهر الانحراف.
وقال خياط: فأنشطة الهيئة تجاه المجتمع قاعدة في بناء الإنسان الصالح النافع لأمته، ومن ذلك البرامج المباركة في تعزيز العقيدة الصحيحة والأمن الفكري .

وقدم شكره لمعالي الرئيس العام، وسعادة محافظ الدوادمي، ومدير فرع الرياض، ورئيس هيئة الدوادمي وجميع منسوبي الهيئة والجهات الحكومية المساندة على تفعيل مثل هذه البرامج والأنشطة التي يحتاجها الناس لاسيما الشباب، داعياً الله أن يحفظ لنا خادم الحرمين الشريفين وسمو ولي عهده وسمو ولي ولي العهد وكافة رجال الدولة.
ثم عرض أوبريت إنشادي بعنوان (يا أغلا وطن).
عقب ذلك ألقى فضيلة مدير عام فرع الرئاسة العامة بمنطقة الرياض الشيخ محمد العصيمي كلمة رحب فيها بالحضور في هذا اليوم الذي تختتم فيه الحملة، التي تعنى بأغلى وطن والذي نعيش على ثراه إذ هو خير البلاد فهذا البلد يحق له أن يكون أغلى وطن ليس من باب التعصب ولا من باب القوميات ولكن الله شرفه وكرمه بأن فيه أول بيت وضع للناس، وفيه مسجد النبي صلى الله عليه وسلم، فهذا البيتان الحرمان في هذه البلاد.

وقال فضيلته: هذا البلد أغلى وطن؛ لأنها البلاد الوحيدة التي تحكم شرع الله وتقام فيها شعائره، ولأنها البلد الوحيد الذي يقيم هذه الشعيرة المباركة شعيرة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر.

وأضاف: لذلك ينبغي علينا أن نستشعر القيمة لهذا الوطن، لاسيما وأنه محسود من قبل أعدائه، فإنه واجب علينا أن نحافظ عليه وأن نستشعر أنه أمانة في أعناقنا وأننا مسؤولون عنه ويحامي عنه الجميع.
وبين أن حماية هذا الوطن واجبة على الجميع، وواجب على هيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر وغيرها من الجهات أن يقيموا مثل هذه الحملات، وأن يقارعوا الحجة بالحجة والقول بالقول والفعل بالفعل.
وأضاف: ولا يسعنا ونحن نرى من يتهجم على هذه البلاد ويعتدي عليها وينتهك حرمتها وينشر فكره الخبيث عبر المواقع الإلكترونية أو عبر وسائل التواصل، لا يسعنا أن نسكت على هؤلاء؛ فإن الواجب علينا تجاههم أولاً مقارعة حججهم بالحجة، وأن نستشعر أن هؤلاء أعدى وأخطر علينا وعلى مجتمعنا ممن يحاربنا علانية؛ لأن تسميم الأفكار أعظم من تسميم الأبدان، ورأينا قبل أيام ما حدث في جديدة عرعر من هؤلاء الفجرة الذين قتلوا إخواننا، فلم يصلوا إلى هذا المستوى إلا بعد تسميم أفكارهم.
وشكر العصيمي معالي الرئيس العام الذي سعى إلى تعميم هذه الحملة في كل مناطق المملكة، وسعادة محافظ المحافظة الأستاذ مران بن قويد، وشكر منسوبي هيئة الدوادمي، ومسؤولي وأهالي الدوادمي.
وسأل الله أن يحفظ بلادنا وبلاد المسلمين من كل سوء ومكروه.

بعد ذلك ثم تم توزيع الجوائز على الفائزين في مسابقة الحملة، وإهداء الدروع التكريمية على المشاركين.

image


 
  
 

         



تعليقات الفيس بوك

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google


تقييم
0.00/10 (0 صوت)

مساحة اعلانية

 
 

إنجاز فيس
 
 

إنجاز تويت

المشاركات والتعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل الرأي الرسمي لصحيفة " إنجاز " الإلكترونية بل تمثل وجهة نظر كاتبها

 

Copyright © 2017 enjjaz.com - All rights reserved